سيدة تعشق الألم وتستمتع بالأوجاع



ماذا تصنع إذا وخزك دبوس، أو حتى اصطدم جزء من جسدك بحرف ورقة .. مجرد 

ورقة؟!

لاشك أنك تنزعج وتتأوه، وتهرع إلى عمل شيء يسكن من آلامك !

ولكننا الآن أمام حالة تستمتع بوخز جسدها.. وتتلذذ بتثقيب جلدها، وتجعل من آلامها 

وتوجعها مجرد تسلية وترفيه ..!

إنها المرأة البرازيلية "إيلين دافيدسون" لتي دخلت موسوعة جينيس للأرقام القياسية 

نتيجة قيامها بعمل ثقوب في جسدها بلغت أكثر من 6925 ثقب.

وقد استغرقت مدة 4 أعوام في عمل هذه الثقوب .. وتضع "إيلين" كميات ضخمة من 

الحلي والمجوهرات في هذه الثقوب، لدرجة أنها تخاف على نفسها من حوادث 

السرقة، ومن ثم فهي تعيش في انجلترا وترفض العودة إلى بلادها البرازيل حيث 

تنتشر فيها حوادث السطو والسرقة ويزيد بها معدلات الجريمة، وإذا اضطرت للسفر 

إلى هناك فإنها تستخدم قناعا لتخفي نفسها حتى لا يعرفها أحد .

أما عن وظيفة " إيلين" فهي تدير مطعما برازيليا في أدنبرة ببريطانيا لمن يرغب في 

تناول هذا النوع من الطعام .

وبلغ من حبها للألم أنها يمكن أن تمشي على الجمر وشظايا الزجاج وتستطيع النوم 

على سرير من المسامير، وهي تعتبر أن الآلام إنما هي عوامل محفزة لها في حياتها .

وقد تزوجت "إيلين دافيدسون" قبل 3 سنوات تقريبا .


عجائب الأحداث، أخبار غريبة، عالم الغرائب

عجائب الأحداث، أخبار غريبة، عالم الغرائب

عجائب الأحداث، أخبار غريبة، عالم الغرائب

عجائب الأحداث، أخبار غريبة، عالم الغرائب


عن الكاتب :

مؤسس مدونة عالم الغرائب، أدرس اللغة الإنجليزية وحاصل على دبلوم الأتمتة، متابع جيد لكل ما يجود به العالم من أخبار ومعلومات وحقائق غريبة 
حسابي على الفيسبوك، و تويتر

اضف تعليق على الموضوع: