امرأة صينية تدخل موسوعة غينيس بعد حمل جنينها 17 شهرا

استطاعت امرأة صينية أن تدخل موسوعة غينيس بدون أي تدخل منها حيث استطاعت 

أن تضع جنينها بعد 17 شهر من الحمل. وكما يعرف الجميع فالفترة الطبيعية للحمل 

هي 9 أشهر ولا تتجاوز 10 أشهر على الأكثر لكن "وانغ شي" التي تعيش في مقاطعة 

"هونان" وسط الصين كسرت جميع التوقعات وأنجبت إبنها بعد حمل دام للشهر السابع 

عشر. والغريب في الأمر أنه رغم طول فترة الحمل إلى أن المشيمة لم تكن مكتملة 

حسب ما أكده الأطباء.


كانت الأم تداوم على القيام بالفحوصات أسبوعيا وذلك للتأكد من سلامة جنينها. وأكد 

الطبيب المشرف على الأم أن الجنين لم يكن نموه يكتمل في الشهر الرابع عشر لذلك 

وجب انتظار مزيد من الوقت لأن ذلك سيكون غير آمن بالنسپ للجنين وكذلك للأم في 


أطول فترة حمل، عجائب وغرائب، موسوعة جينيس


جذير بالذكر أنه في عام 1945 استطاعت امرأة أمريكية تدعى "بوله هانتر" من 

الإنجاب بعد مرور 375 يوما من حملها. لكن هذه المرأة الصينية تجاوزت تلك المدة 

وأنجبت بعد مرور 517 يوما.


عجوز صينية تملك قرنا كبيرا فوق رأسها


وقد أكدت التقارير أن المرأة وجنينها في حالة صحية جيدة كما أن وزنه يبلغ 3.8 

كيلوغرام.

عن الكاتب :

مؤسس مدونة عالم الغرائب، أدرس اللغة الإنجليزية وحاصل على دبلوم الأتمتة، متابع جيد لكل ما يجود به العالم من أخبار ومعلومات وحقائق غريبة 
حسابي على الفيسبوك، و تويتر

اضف تعليق على الموضوع: