10 صور تاريخية تظهر المطالبة بالحقوق المدنية عند السود

لطالما كان التاريخ البشري واحدا من أهم المواد التي يدرسها الباحثون والمؤرخون، 

وتاريخ الولايات المتحدة هو تاريخ بالغ الأهمية في الدراسة، ففي شهر فبراير من كل 

سنة يتم الإحتفال بالسود ويسمونه أيضا بشهر السود، حيث يتم التأكيد وتوشيح كل 

المواطنين الأمريكيين من أصل إفريقي الذين يقدمون مساهمات وإنجازات في الولايات 

المتحدة، لكن قبل أن تكون لهم هذه الحقوق المدنية مروا من ظروف صعبة للغاية، 

بحيث أنهم قتلوا وهجروا، وفي هذه التدوينة سنأخذكم إلى عالم السود قبل أن ينالوا 

بعضا من حقوقهم التي يرزحون تحتها الآن.

1- في 14 نونبر من عام 1960، أصبحت التلميذة الأمريكية من أصل إفريقي "ويليام 

فرانتز" أول فتاة سوداء تدرس في مدرسة ابتدائية خاصة بالبيض فقط في لويزيانا.



2- الدكتور "مارتن لوثر كينغ جونيور" وهو يلقي خطابه الشهير "لدي حلم" أمام حشد 

كبير من الناس في العاصمة واشنطن بتاريخ 28 غشت 1963.

صور تاريخية، العنصرية ضد السود، عالم العجائب


3- "موغشوت روزا باركس" في 22 فبراير 1956 بعد رفضها التخلي عن مقعدها 

في الحافلة لفائدة شخص أبيض.

صور تاريخية، العنصرية ضد السود، عالم العجائب


4- في الرابع من سبتمبر من عام 1957 "إليزابيت إيكفورد" آخذة طريقها لمدخل 

المدرسة الثانوية المركزية في "ليتل روك" متلقية المضايقات من قِبل البيض، ومن 

وراءها فتاة بيضاء أخرى تصرخ تدعى "هازل بريان" ذات الـ 15 سنة رغم أنها

تبدو أكبر من ذلك.

صور تاريخية، العنصرية ضد السود، عالم العجائب


5- في الرابع من ديسمبر عام 1964، في مؤتمر صحفي يترأسه "مارتن لوثر كينغ" 

يرفع صورة لثلاثة عمال من أصل إفريقي يطالبون بحقوقهم المدنية تم اغتيالهم في 

ولاية ميسيسيبي.

صور تاريخية، العنصرية ضد السود، عالم العجائب




6- الملاكم "محمد علي كلاي" يطيح بخصمه بالضربة القاضية، ويعتبر واحد من 

أقوى الملاكمين على مر التاريخ وواحد من أكثر المطالبين بتساوي الحقوق المدنية 

بين البيض والسود.

صور تاريخية، العنصرية ضد السود، عالم العجائب


7- "مالكولم إكس" واحد من الأساطير المطالبة بتساوي الحقوق المدنية.

صور تاريخية، العنصرية ضد السود، عالم العجائب


8- "مالكولم إكس" و"محمد علي كلاي" في عشاء عمل عام 1964.

صور تاريخية، العنصرية ضد السود، عالم العجائب


9- "جوزفين بيكر" أول امرأة من أصل إفريقي مثلت في فيلم كبير وكانت مؤيدة قوية 

لتساوي الحقوق وقد هارت إلى فرنسا طالبة اللجوء نظرا للعنصرية التي كانت تعامل 

بها آنذاك في الولايات المتحدة.

صور تاريخية، العنصرية ضد السود، عالم العجائب


10- "جيمس ميريديث" أول أمريكي من أصل إفريقي يحظر المسيرة التي قام بها 

الطلبة في جامعة ميسيسيبي للتنديد بالوضع الذي يعانون منه لكنه تلقى عيارا ناريا في 

رجله، وكان ذلك في 6 يونيو من عام 1966.

صور تاريخية، العنصرية ضد السود، عالم العجائب

عن الكاتب :

مؤسس مدونة عالم الغرائب، أدرس اللغة الإنجليزية وحاصل على دبلوم الأتمتة، متابع جيد لكل ما يجود به العالم من أخبار ومعلومات وحقائق غريبة 
حسابي على الفيسبوك، و تويتر

اضف تعليق على الموضوع: