أسترالية مسلمة تتبرع بأكثر من ألف دولار عن كل الرسائل المسيئة

قررت "سوزان كورلاند" وهي أسترالية مسلمة التبرع بواحد دولار لكل إساءة أو 

كراهية تتلقاها عبر تغريدة أو رسالة لفائدة منظمة "اليونيسيف"، وجاء ذلك بعد أن 

عانت هذه السيدة المسلمة من الكراهية والعنصرية فاستوحت فكرة تحويل كراهيتهم 

وحقدهم إلى شيء إيجابي يدر الخير على الناس وهو التبرع بالمال.

"سوزان" أستاذة علم الإجتماع وحاصلة على درجة الدكتوراه من جامعة "موناش" في 

ملبورن، اعتنقت الإسلام وهي في عمر 19 والآن هي تبلغ 34 سنة، وكتبت في أحد 

تغريداتها أنها تبرعت بحوالي 1000 دولار جراء كل االإساءات والمضايقات التي 

تعرضت لها.

وتتلقى "سوزان" رسائل تتهمها بالإرهاب وبالتخلف وبأنها امرأة توافق على الرجعية 

وتسلط الرجل وبأنها كامرأة مسلمة محجبة تحب القتل والظلم والحروب، فيما يقوم 

البعض الآخربتمني الموت لها والإستهزاء منها عن طريق قولهم أنها تريد أن تحتل 

أستراليا بواسطة اللحم الحلال.


ومنذ اعترافها في أكتوبر الماضي بتبرعها بـ 1000 دولار فلحد الآن ليس من 

المعروف هل قل عدد كارهي "سوزان" أم لا، لكن حتى وإن لم يكن تصرفها ذا فائدة 

معهم فهي ساعدت الأطفال والمحتاجين حول العالم.

الإساءة، التبرع، اليونيسيف، المال، عالم العجائب

الإساءة، التبرع، اليونيسيف، المال، عالم العجائب

الإساءة، التبرع، اليونيسيف، المال، عالم العجائب

الإساءة، التبرع، اليونيسيف، المال، عالم العجائب

ما رأيكم في هذا التصرف من هذه المرأة المسلمة؟؟

عن الكاتب :

مؤسس مدونة عالم الغرائب، أدرس اللغة الإنجليزية وحاصل على دبلوم الأتمتة، متابع جيد لكل ما يجود به العالم من أخبار ومعلومات وحقائق غريبة 
حسابي على الفيسبوك، و تويتر

اضف تعليق على الموضوع: